جامعة كردفان
معهد بحوث الصمغ العربي ودراسات التصحر

مبررات تغيير مركز أبحاث الصمغ العربى الي معهد بحوث الصمغ العربي ودراسات التصحر:

  1. وجود أكثر من 50% من الأراضى المتصحرة يحتم ضرورة وجود مؤسسات أكاديمية متخصصة فى دراسات التصحر والبيئة بوسط وغرب السودان.
  2. وجود جامعة كردفان في قلب الساحل الأفريقي والمناطق الأكثر هشاشةً وتأثراً بالجفاف والتصحر يدعم الدراسات العلمية مما يستدعي وجود أطر مؤهلة لذلك.
  3. الإرتباط بين مكونات التصحر والتدهور البيئي والأمن الغذائى والتنمية الحيوية المستدامة يتطلب وجود جسم أكاديمي بحثي لإدارة ذلك.
  4. الأثر السلبي للتصحر على المجتمعات والمؤسسات المتعاملة في مجال الصمغ العربي يستوجب وجود المعهد.
  5. الربط بين أبحاث الصمغ العربي ودراسات التصحر والبيئة يتيح فرصة للبحوث المشتركة مع الجهات العاملة في هذه المجالات.
  6. أهمية أشجار الشوكيات المنتجة للأصماغ في توازن واستدامة النظام البيئى تستدعي دراستها كمنظومة متكاملة.
  7. شواهد وتبعات التغير المناخي تستوجب قيام المعهد.
  8. الحاجة الملحة الى نقل التقانات والمعارف المحلية عبر إنشاء معهد قومى بالولايات.